حزام الاسد عضو سياسي انصار الله وقيادات في التكتل المناهض للعدوان تزور المرابطين في جبهة قعطبة الضالع

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 17 يونيو 2019 - 5:38 مساءً
حزام الاسد عضو سياسي انصار الله وقيادات في التكتل المناهض للعدوان تزور المرابطين في جبهة قعطبة الضالع
|حشد نت|

حشد نت – قام وفد مكون من قيادات في المكتب السياسي لأنصار الله وتكتل الاحزاب المناهضة للعدوان امس الاحد الموافق 30 شعبان 1440ه .. بزيارة الى مواقع رجال الجيش واللجان الشعبية المرابطون في جبهات العزة والشرف في محافظة الضالع.
وشملت الزيارة عدد من نقاط وخطوط المواجهة في المحيط القريب لمديرية قعطبة و جبهتي الازارق و مريس , حيث تتصاعد وتيرة المواجهات وسط تقدم مستمر للمجاهدين.
وقد بارك الفريق الزائر لابطال الجيش واللجان الشعبية الانتصارات العظيمة التي حققوها خلال الاسابيع القليلة الماضية في مختلف خطوط المواجهة ضد مرتزقة العدوان , واهمها ما تحقق من انتصار نوعي ادى الى استعادة منطقة العود والحشاء بالكامل وكذلك تأمين مساحات شاسعة غربي الضالع بعد طرد فلول مرتزقة السعودية والامارات منها , معبرين عن جزيل اجلالهم وامتنانهم والشعب اليمني عموما لتضحيات و شجاعة المقاتلين وثباتهم ورباطة جأشهم وايمانهم العميق بالقضية, مثمنين التعاون الكبير الذي قام به المشائخ والاعيان والمواطنين مع المقاتلون الابطال . و التي شكلت بحد ذاتها تغيير ادى الى ترجيح الكفة وحسم المعارك وكسر معادلة الفوارق الكبيرة في العدة والعتاد.
واطلع الوفد خلال الزيارة التي تقدمها الاخ حزام الاسد عضو المكتب السياسي لانصار الله يرافقه قيادات التكتل و مسؤولين في السلطات المحلية لمديريات الضالع ووجهاء واعيان قبائل المنطقة على محاور وخطوط القتال. و جرى تبادل الحديث مع القيادات العسكرية عن سير المعارك في ظل تصاعد الانتهاكات الانسانية والدينية والوطنية التي يقوم بها مرتزقة الامارات والسعودية بحق المواطنين والاهالي في مناطق سيطرتهم في قعطبة والمديريات والقرى الجنوبية الاخرى , حيث اقدم مرتزقة الامارات على طردهم من منازلهم.. وهو ما سبب موجة نزوح جماعي للآلاف من السكان الى مناطق سيطرة الجيش واللجان وسط جهود حثيثة يقوم بها المرابطون لتسهيل نزوحهم الى المناطق الآمنة مع انعدام للامكانات ينذر بكارثة غذائية وصحية في ظل صمت اممي على تلك الجرائم و غياب تام لدور المنظمات الدولية ذات العلاقة.

واطلع الزائرون على الجهود الجبارة للقيادات الاشرافية في المنطقة في سبيل تطبيع الاوضاع وتسهيل عودة المغرر بهم الى اهاليهم والاستفادة من قرار العفو العام.

وخلال الزياره قام الاخ حزام الاسد والفريق الزائر بزيارات شملت المرافق الامنية في مديرية الفاخر التي عادت الحياة اليها ..
والقيت في الزيارة عدد من الكلمات التي اكدت على الفخر والاعتزاز بما يجترحه رجال الجيش واللجان من انتصارات. مؤكدة على الدعم والمسانده السياسية والمجتمعية الكاملة حتى يتحقق النصر باذن الله تعالى .

رابط مختصر