د.حزام الاسد للجزيرة نت || الامارات لا تزال ضمن تحالف العدوان و تتصدر مشهد الاحتلال في هذه المناطق .. و التصعيد سيقابل بالرد الموجع في العمق القاتل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 3 أغسطس 2019 - 9:42 مساءً
د.حزام الاسد للجزيرة نت ||   الامارات  لا تزال ضمن تحالف العدوان و تتصدر مشهد الاحتلال في هذه المناطق .. و التصعيد سيقابل بالرد الموجع في العمق القاتل
|حشد نت|

حشد نت . متابعات : في حوار خاص اجراه معه موقع الجزيرة نت اكد الدكتور حزام الاسد عضو المكتب السياسي لأنصار الله ان الموقف اليمني هو موقف الدفاع عن النفس, مذكرا بأن السعودية والامارات هي من شنت العدوان على بلدنا واعلنته من واشنطن.
واضاف الدكتور حزام الاسد : وفي حال قررت الامارات او السعودية او من يقف خلفهم وقف العدوان وفك الحصار عن الشعب اليمني والدخول في المسار التفاوضي بجدية فبالتأكيد سيكون موقفنا ايجابي.

وفي سياق رده على الاسئلة التي طرحها الموقع حول الدور الاماراتي بعد 5 سنوات من العدوان , اوضح عضو سياسي انصار الله ان الامارات ما يزال دورها عدواني , و ما تزال ضمن منظومة تحالف دول العدوان على الشعب اليمني, وهي تتصدر مشهد الاحتلال المباشر والغير المباشر, لاسيما في المناطق الجنوبية والشرقية والجنوب غربية.

واوضح الاسد ان الامارات في الاونة الاخيرة تحاول التواري خلف مليشياتها وادواتها التي جندتها خدمة لاجنداتها التخريبية والتفكيكية .

واكد القيادي في انصار الله من ان العملية النوعية والمزدوجة لسلاح الطيران المسير والقوة الصاروخية التي استهدفت مرتزقة الامارات في معسكر الجلاء بعدن اثناء تحضيرهم للتحرك نحو جبهة الضالع وتعز يدحض ما يتم تناوله حول الامارات.

مضيفا : في حال قررت الامارات التصعيد العسكري على اعقاب هذه العملية, فبالتأكيد الرد سيكون موجع ورادع وفي العمق القاتل.

واختتم الدكتور حزام الاسد عضو المكتب السياسي لأنصار بالتأكيد على ان ” رسالة التاسع من رمضان ورسالة الصاروخ البالستي الذي استهدف اليوم هدفا استراتيجيا بالدمام شمال شرق المملكة, والذي قطع مسافة تزيد عن “1300 كيلومتر” هي رسائل موجهة لكل قوى ودول العدوان في حال استمرت في عدوانها واستهدافها للنساء والاطفال والاسواق والمساكن والمنشآت المدنية .

كلمات دليلية
رابط مختصر