قيادي سلفي يدعو الجماعة السلفية واتباعها الى الانفتاح اكثر مع صنعاء ويبشرهم بأن المتغيرات ستكون في صالحهم واليمنيين عموما

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2020 - 8:28 مساءً
قيادي سلفي يدعو الجماعة السلفية واتباعها الى الانفتاح اكثر  مع صنعاء ويبشرهم بأن المتغيرات ستكون في صالحهم واليمنيين عموما
|حشد نت|

حشد نت. دعا قيادي سلفي اعضاء و اتباع جماعته السلفيين في المناطق المستقرة الى الانفتاح على السلطة الشرعية في صنعاء بشكل أكثر من ذي قبل ومد جسور التواصل وتحمل المسؤولية بما يخدم اليمن وتوجه القيادة للإصلاح والنهوض الشامل.

وخاطب محمد عز الدين الحميري القيادي في حزب السلم والتنمية السلفي السلفيين بالقول ” ان المتغيرات من الان فصاعدا لن تكون إلا في صالح اليمن وفي صالحكم وصالح كل اليمنيين ونحن مسؤولين عن كلامنا ، ومن الخطأ الاستمرار في استشراف المستقبل وفق المعطيات التي تقررها السعودية أو بعض القيادات السلفية المرتمية في أحضان العدوان ممن ربطوا مصيرهم بمصير الاصلاح ونظام آل سعود”.

،مضيفا : صحيح هناك مواقف جيدة في اطار البعض وتعاون في بعض الأمور ، لكن ليكن هناك تفاعلا أكثر ، وخاصة في جانب التوعية بعمل بعض المراجعات حول المشهد أولا واعادة القراءة الصحيحة له ، أوبتبصير المجتمع بما يعزز من تماسكه أخلاقيا واجتماعيا ويصنع من أبنائه أجيالا محصنة واعية بمسؤوليتها تجاه نفسها ودينها ووطنها وأمتها عموما .
واختتم الحميري دعوته بالتأكيد على اهمية النصح ” النصح خلق عظيم وهذا مما ننصح به أنفسنا وأنفسكم وكل يمني ، ولكل دوره ومن موقعه ، ولتكن مسؤولية التغيير نحو الأفضل والتقييم والتصحيح والتطوير مسؤولية الشعب كله وليس من مسؤولية جماعات وفئات دون أخرى ، وهذا مما يقربنا إلى الله وبه ننال احترام هذا الشعب الذي نحن جزء منه ”

رابط مختصر