المكتب السياسي لأنصار الله يدين جريمة العدوان بالمصلوب ويدعو لتعزيز التلاحم والاصطفاف أمام همجية وإجرام أمريكا وأدواتها

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 15 فبراير 2020 - 8:46 مساءً
المكتب السياسي لأنصار الله يدين جريمة العدوان بالمصلوب ويدعو  لتعزيز التلاحم والاصطفاف أمام همجية وإجرام أمريكا وأدواتها
|حشد نت|

حشد نت – أدان المكتب السياسي لأنصار الله الجريمة المروعة التي ارتكبها طيران العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي اليوم بمديرية المصلوب محافظة الجوف وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين.

وأكد المكتب السياسي لأنصار الله في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم، لن تسقط بالتقادم .. وقال لن نظل مكتوفي الأيدي أمام هذه الجرائم التي يندى لها جبين الإنسانية “.

ولفت البيان إلى أن هذه الجرائم تكشف الوجه القبيح لأمريكا وتثبت مدى الإجرام والفشل والتخبط للعدو الذي لم يبق له هدف سوى قتل واستهداف أبناء الشعب اليمني بالقنابل المحرمة دوليا.

وأضاف” خمسة أعوام كانت ولازالت كفيلة بكشف أهداف العدوان من احتلال الأرض ونهب الثروات ومسخ الهوية والدين وإحياء النعرات المناطقية والمذهبية وإغراق البلد في أتون الفتن والمشاكل التي لا نهاية لها، ما يحتم على الجميع التحرك بمسؤولية ووعي وبصيرة لمواجهة العدوان ودعم الجبهات بالمال والرجال والسلاح “.

ودعا البيان إلى تعزيز التلاحم والاصطفاف أمام همجية وإجرام أمريكا وأدواتها من العملاء وفي المقدمة السعودية والإمارات ومرتزقتهم من عناصر القاعدة وداعش وشركات بلاك ووتر وجنجويد السودان وخونة وعملاء البلد الذين ارتضوا لأنفسهم بيع وطنهم وضمائرهم.

كما دعا المكتب السياسي لأنصار الله أبناء الشعب اليمني والشعوب العربية والإسلامية إلى رفض هذه الجرائم ومخططات أمريكا وأدواتها العميلة من السعودي والإماراتي التي تتحرك في تنفيذ مشروعها التدميري في اليمن والمنطقة والسعي لتصفية القضية الفلسطينية وإتمام صفقة ترامب والتآمر على القضايا العربية والإسلامية.

رابط مختصر