تكتل الاحزاب السياسية المناهضة للعدوان يدين الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الإنسانية.

|حشد نت|

حشد نت.

أدان تكتل الاحزاب السياسية اليمنية المناهضة للعدوان بأشد العبارات ما يقدم عليه مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في محافظة مأرب بارتكاب جرائم تعذيب جسدي واضطهاد نفسي بحق الاسرى والمعتقلين والمختطفين ، واخر تلك الجرائم ما مارسه مرتزقة تحالف العدوان من تعذيب بحق الاسير حميد حمود ابو حلفه حتى فارق الحياة.

وإننا اذ نحمل دول تحالف العدوان المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة وسابقاتها فاننا نطالب الهيئة الأممية بكافة مكوناتها، بالتحقيق والمسائلة الجنائية لقيادات التحالف و محاسبة جميع من يثبت تورطهم في هذه الجرائم .
واننا نؤكد على ان الاقدام على هذه الجريمة المضافة الى سلسلة طويلة من الجرائم المستمرة التي يرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته بحق اسرى الجيش واللجان الشعبية ما كان لها أن تحدث لولا التواطؤ والصمت القبيح المستمر للمجتمع الدولي، ازاء هذه الجرائم التي يعاقب عليها وفق القانون الدولي والانساني و تجرمها الشرائع السماوية.

كما ان هذه الجريمة تاتي على ذمة مماطلة الأمم المتحدة وعدم جديتها في تحقيق اي تقدم نحو انجاح صفقات التبادل للاسرى باعتباره ملف انساني لا يجب تسييسه او تأخيره.

و ندعو جميع المنظمات المحلية والدولية إلى إدانة هذه الجرائم ومرتكبيها وملاحقتهم قانونيا حتى ينالوا جزاءهم الرادع .

ونحذر المجتمع الدولي ممثلا بمجلس الامن الدولي من اي التفاف على مطالب الشعب اليمني و مناقشة اي حلول مجتزئة لا تهدف الى إنهاء العدوان والحصار و الحل السياسي الشامل بقدر ما تهدف الى إطالة امد الحرب خدمة لأجندة ومخططات تحالف العدوان ومن خلفه المنظومة الصهيوامريكية..

كما نجدد رفضنا من خلط الجوانب الانسانية ومقايضتها بالملف السياسي.

صادر عن

الهيئة التنفيذية لتكتل الاحزاب السياسيه اليمنية المناهضة للعدوان
الإثنين 10/ مايو 2021ه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى