وزارة الاتصالات تدشن مشروع خدمه الانترنت عبر الألياف الضوية بزيادة سرعه تصل إلى 100 ميجا في الثانية

|حشد نت|

متابعات .اكرم الاشول

دشن وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر عبدالله النمير ونائبة .صباح اليوم
المرحلة الأولى من المشروع الاستراتيجي لخدمة الإنترنت عبر الألياف الضوئية للمنازل ” FTTH “.

وأكد وزير الاتصالات أن المشروع يأتي في إطار توجهات الوزارة وخطة المؤسسة العامة للاتصالات الإستراتيجية، بهدف تطوير خدمات الاتصالات والانترنت في الجمهورية ويترجم موجهات الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

ولفت إلى أن المشروع سيرفع من مستوى اليمن في المؤشرات الدولية، ويعمل في الوقت نفسه على رفع سرعات الانترنت للمشتركين والاستفادة من خدمات الانترنت.

وبين أن الوزارة والمؤسسة ستعملان على تطوير وتحسين خدمات الاتصالات والانترنت بشكل مستمر ومواكبة كل جديد في عالم تكنولوجيا الاتصالات.

وثمن وزير الاتصالات جهود كوادر مؤسسة الاتصالات لتحسين خدمات الاتصالات والانترنت رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد جراء العدوان والحصار.

فيما أشار نائب وزير الاتصالات إلى أن المشروع البالغ تكلفته 850 مليون ريال، سيتم تنفيذها على مراحل، تتضمن المرحلة الأولى 1102 خط إنترنت بأمانة العاصمة ومحافظة صنعاء، وصولاً إلى 650 ألف خط انترنت في كافة المحافظات.

وأوضح أن خدمة الألياف الضوئية، تسمح لرجال المال والأعمال وأصحاب المنازل بتجويد الخدمة بسرعات عالية.

بدوره أفاد مدير عام المؤسسة العامة للاتصالات المهندس صادق محمد مصلح بأن خدمة الألياف الضوئية تمتلك العديد من المزايا التقنية والخدمية عالية السرعة، ستمنح المشتركين في قطاع الأعمال والأفراد فرصة لتنمية وتطوير أعمالهم وتقديم خدمات ذات موثوقية.

وأشار إلى أن المشروع، قابل لدعم خدمات مستقبلية مع إمكانية تغيير السعات والسرعات، ومع زيادة المسافة ستكون بنفس المزايا من حيث الجودة والدقة والنقاوة.

وأكد المهندس مصلح أن المشروع سيحل محل الشبكة النحاسية المتهالكة بخدمة الألياف الضوئية إلى المنازل الأكثر أماناً وسرعة، من 25 ميجا بت إلى 100 ميجا بت بالثانية.

وبين أن خدمة الألياف الضوئية تواكب التطورات العالمية في عالم الاتصالات والانترنت .. لافتاً إلى أن المرحلة الأولى بدأت بأمانة العاصمة ومحافظة صنعاء بـ31 كبينة، في حين ستكون المرحلة الثانية 100 كبينة والمراحل الأخرى تصل تباعاً إلى 400 كبينة في جميع محافظات الجمهورية.

وكان وزير الاتصالات ونائبه ومدير عام المؤسسة، استمعوا من مدير الإنشاءات المهندس إسماعيل حميد الدين ومدير اتصالات الأمانة المهندس عبدالله عقلان من أمام أحد الكبائن الخاصة بالمشروع إلى تفاصيل ونوعية الخدمة، وفق أحدث تكنولوجيا الاتصالات والانترنت.

حضر التدشين وكيل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات للشؤون الفنية المهندس طه زبارة ونائبي مدير عام المؤسسة للشئون الفنية المهندس محمد المهدي وإتصالات الريف عصام الحملي ومدير عام المبيعات في المؤسسة نبيل السري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى