الأحزاب والقوى السياسية المناهضة للعدوان تهنئ القيادة والشعب بمناسبة الذكرى السابعة لعيد ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر.

|حشد نت|

حشد نت.

تتقدم الاحزاب والقوى السياسية المناهضة للعدوان بعظيم التهاني و جزيل التبريكات الى قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي يحفظه الله، والى القيادة السياسية ممثلة بالمشير مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى و الى ابناء الشعب اليمني العظيم بمناسبة حلول الذكرى السابعة لثورة الحادي والعشرين من سبتمبر المجيدة.

ان عظمة هذه الثورة المباركة المستمرة تتمثل في انتصارها لكل الثورات اليمنية عبر المراحل ، اذ جاءت لتحافظ على الثوابت الوطنية الجامعة وتصون الوحدة اليمنية ، بقدر ما جاءت للخلاص من التبعية والارتهان ورفض الوصاية الخارجية، وصنع التغيير الذي ظل ينشده شعبنا عقودا طويلة من النضال ‘ فإنها كذلك حققث الحرية ‘ واستقلال القرار اليمني ‘ ويستمر عطائها في معركة التحرر وتثبيت السيادة دون نقصان.

ان الاحتفاء بهذه المناسبة الوطنية المجيدة يجسّد مسيرة العطاء الوطني، والوفاء لتضحيات الشهداء والجرحى، خاصة في ظل التحدّيات القائمة التي فرضها ويفرضها استمرار العدوان والحصار على أبناء الشعب اليمني الصامد الصابر.
ندعو شعبنا المجاهد الى تعزيز مسيرة التلاحم والصمود واستلهام روح المقاومة من خطاب قائد الثورة، السيد عبد الملك بدرالدين الحوثي، وموجهاته بتحرير كافة المحافظات المحتلة ودحر الغزاة والمرتزقة، بهمة ووعي الشعب اليمني الذي أفشل مخططات العدوان ورهاناته الخاسرة
كما ندعو شعبنا الى الاستمرار في دعم الجبهات لتعزيز الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش والأمن واللجان الشعبية وأبناء القبائل الأحرار في مختلف الجبهات.

وفي هذه المناسبة ندين بأشد العبارات، تصريح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بشأن احكام القضاء اليمني بحق المجرمين، ونعتبر ذلك تدخلا سافراً في الشؤون اليمنية وانحيازاً إلى دول تحالف العدوان ومرتزقتها ومجرمي الحرب.
لقد كان جديرا بالامين العام الامم المتحدة ان يدين الجرائم البشعة التي ارتكبها و لا يزال تحالف العدوان السعودي الامريكي بحق المدنيين في مختلف محافظات الجمهورية، بدلا من ادانته محاكمة علنية عادلة استمرت ثلاثة اعوام ، تم خلالها جمع كافة الاستدلالات والاعترافات ، و منح خلالها المدانون الحق الكامل في الدفاع عن انفسهم وفقا للقانون.

نجدد التهاني لقيادتنا الثورية والسياسية و لقواتنا المسلحة والامن و نؤكد ان شعبنا العظيم عازم على مواصلة حراكه الثوري في وجه الغزاة والمحتلين حتى تطهير كامل الأراضي والجزر اليمنية من دنسهم.

صادر عن الأحزاب والقوى السياسية المناهضة للعدوان

صنعاء – الاثنين ١٣ صفر ١٤٤٣ هجرية الموافق ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى