*وأحبـط أعمالكـم وأنـتـم لاتشعـرون*

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 16 فبراير 2020 - 11:01 مساءً
*وأحبـط أعمالكـم وأنـتـم لاتشعـرون*
|حشد نت|

قـلـم/كــوثر العزي

سورة محمد, الآية 28:
*{ذلك بأنهم اتبعوا ما أسخط الله وكرهوا رضوانه فأحبط أعمالهم}*

انكشف القنـاع وارتفـع الستـار عـن المسـرح واكتشفنـا مـن الأيدي المـحـركـة والدمى التي تتحـرك عـلى الآت داخـل الوطن،
اليــوم انكشفـت أحد لـعب العدوان الـتي مُرادهـا زعـزعــت الجبـهة الداخلية وانتشر القلق داخـل أوساط المـواطنين،
أرادوا غرس أنيـابهــم ونشر سمومهم في الجــسد، لكي يسهـل السيطرة عليـــه،
ولكـن بفــضــل الله وبفضــل المـجـاهدين الصابرين المـرابطين، وبسبب الثقـة بالله والتوكــل على الله أُحبط ما كـانوا مخططين لـه مـنذٌ فتـرة.

ولازالت الاثباتات تثبتُ لنـا مـدى جبن وخداع العدو الذي نـواجـهه ليومنـا هذا، نـرى كيف خسر فـي كـل الجبهــات وفي كـل الحروب الـتي شُنــت علينـا سواء عسكرية أو اقتصادية أو نـاعمـة أو إعـلامية ،فشلوا في كـل الجبهات سواء داخلية أو خـارجيـة أحبط أعمـالهـم وبنيان مرصوص ونصر مـن الله يتلوها فتـح قريب بإذن الله.

تـذكروا أن الـرجـال الذين تواجهونهم في الجبهات الخـارجيـة لا يوجد لهم مثـيل في الجبـهات الداخـلية، يوجد رجـالاً صدقوا مـع الله، رجـالاً مخلصين للوطن، رجالاً أفشلوا مخططاتكم ودمروا مدرعاتكم وأسقطوا طائراتكم وأحرقوا بوراجـكم هم أنفسهم من أحبطوا أعمـالكم في الــداخـــل.

يوماً بعـد يوم يزيدنا الله يقين أن الغالبيـة لنـا والنصر لنـا والعـزة لنـا.

في عمــليــة كبيـــرة عمليـة عظميــة عمـليــة كـادت أن تسقط اليــمن بأگملها وقد سبقها إنـذار ، هذه العمليـة ليست عسكرية وإنمــا أمنيـة،
ونشكـرالله عـلى هذه النعــم العظيمـة ونشكـر القيادة والأجهــزة الأمنيـة.

#اتحاد_كاتبات_اليمن

رابط مختصر