نص البلاغ الصحفي الصادر عن اللقاء التشاوري للمكتب السياسي لانصار الله و احزاب التكتل و التحالف الوطني الديمقراطي

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 29 يونيو 2020 - 5:49 مساءً
نص البلاغ الصحفي الصادر عن اللقاء التشاوري للمكتب السياسي لانصار الله و احزاب التكتل و التحالف الوطني الديمقراطي
|حشد نت|

حشد نت – بلاغ صحفي صادر عن اللقاء التشاوري للمكتب السياسي لانصار الله وتكتل الاحزاب المناهضة للعدوان وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي
مواكبة للتطورات الميدانية والسياسية على الساحة الوطنية والاقليمية والدولية عقد صباح اليوم الاثنين الموافق 8 ذو القعدة 1441م الموافق 29 يونيو 2020م بصنعاء اللقاء التشاوري للمكتب السياسي لأنصار الله والاحزاب والقوى السياسية المناهضة للعدوان ، وذلك لتدارس الاوضاع الراهنة والخروج بمواقف موحدة حيث تم استعراض ومناقشة القضايا التالية:
1- التصعيد العسكري لدول تحالف العدوان السعودي الامريكي واستمرار الحصار الخانق على بلادنا ، ومنع دول العدوان دخول المشتقات النفطية عبر ميناء الحديدة ، وما خلفه هذا الاجرام من تفاقم كبير للأزمة الانسانية.
2 – استعرض اللقاء المستجدات الميدانية على ضوء الانتصارات العسكرية التي تحققت مؤخرا في مختلف جبهات الدفاع المقدس ، وانعكاسات عملية توازن الردع الرابعة على كل المسارات والمستويات ، لا سيما مسار القوة الرادعة لإحلال السلام ووقف العدوان و انهاء الحصار على بلادنا .
3 – استعرض اللقاء التوجهات والخطوات التطبيعية المهينة لمرتزقة تحالف العدوان مع الكيان الصهيوني والدور المحوري لدول العدوان في تنفيذ الاجندات الامريكية والاسرائيلية عبر ادواتهم في المنطقة ، وبلادنا على وجه الخصوص .
4 – كما تم استعراض ومناقشة قرار النظام السعودي القاضي بمنع الحجاج المسلمين هذا العام من أداء فريضة الحج ، الا لعدد محدود من داخل المملكة، وترافق هذا القرار مع قرار الكيان الصهيوني بإغلاق المسجد الاقصى المبارك ومنع المصلين فيه تحت حجج ومبررات واهية وزائفة ، في الوقت الذي اعلن النظام السعودي مؤخرا انهاء حالة الاغلاق بسبب وباء كورونا ، واستئنافه لفتح مراكز الترفيه ودور السينما والمراقص والبارات في ارض الحرمين الشريفين وعلى نطاق واسع.

وعليه ، فقد خرج اللقاء التشاوري بالمواقف التالية:
اولا : ادانة التصعيد العسكري لدول تحالف العدوان واستمرار قرصنتهم البحرية على سفن المشتقات النفطية والمواد الغذائية والدوائية ومنعها من الدخول الى ميناء الحديدة ، واستهجان الدور السلبي للأمم المتحدة ومبعوثها الذي جعل من دوره غطاءً لجرائم العدوان المستمرة على بلادنا ، واصبح جزءً من المشكلة لا جزءً من الحل .
ثانيا : بارك المكتب السياسي لانصار الله والاحزاب المناهضة للعدوان واحزاب التحالف الوطني للسيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي وللمجلس السياسي الاعلى ولحكومة الانقاذ وللشعب اليمني الانتصارات العظيمة التي تحققت في كل الميادين والساحات ، لاسيما العملية النوعية للقوة الصاروخية وسلاح الطيران المسير (عملية توازن الردع الرابعة) التي استهدفت عمق العدو السعودي ، وما تحقق من وأد للفتنة والانتصار على مشاريع العدو في مديرية ردمان بالبيضاء وقانية ، وفي مختلف الجبهات والميادين ، وأشاد اللقاء ببطولات مجاهدي الجيش واللجان الشعبية والدور البطولي لقبائل البيضاء ومراد وكل القبائل اليمنية في دحر فلول الارتزاق والعمالة.
ثالثا : ادانة التوجهات والخطوات التطبيعية لمرتزقة العدوان مع الكيان الصهيوني والتي كشفتها صحيفة اسرائيل اليوم وتصريحات وتغريدات عدد من قيادات المرتزقة “ممن يسمون بالشرعية” ابرزهم المرتزق هاني بن بريك، حيث فضح من خلال تحركاتهم التطبيعية المشبوهة ، وكشف عن الوجه الحقيقي لما يسمى بالشرعية وتحالف العدوان وبين الدور المحوري للكيان الاسرائيلي في العدوان والحصار المستمر على بلادنا كما ابرزت دور النظام السعودي والاماراتي كأدوات قذرة تحركها اياد صهيونية لاستهداف ابناء الامة .
رابعا : ادانة القرار السعودي بمنع المسلمين هذا العام من أداء فريضة الحج الا لعدد محدود من داخل المملكة لأسباب ومبررات واهية .
خامسا : وفي سياق معركة الوعي واستعادة الهوية اليمنية الايمانية الاصيلة توجه القيادات السياسية المناهضة للعدوان دعوة لأولياء امور الطلاب للدفع بأبنائهم للالتحاق بالمراكز الصيفية عبر الوسائل المتاحة والامنة والتي تم الترتيب لها من قبل الجهات المعنية .

صادر عن اللقاء التشاوري للمكتب السياسي لانصار الله وتكتل الاحزاب المناهضة للعدوان واحزاب التحالف الوطني الديموقراطي
صنعاء – بتاريخ 29 يونيو 2020م

رابط مختصر