تنظيم مستقبل العدالة يطلق نداء هام للشعب اليمني .. نحو حسم المعركة وتحقيق الانتصار

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 17 فبراير 2021 - 11:24 مساءً
تنظيم مستقبل العدالة يطلق نداء هام للشعب اليمني .. نحو حسم المعركة وتحقيق الانتصار
|حشد نت|

حشد نت . نص البيان الصادر عن تنظيم مستقبل العدالة بتاريخ 17 فبراير 2021م.

سبعون شهرا بعد ستِ حوالكٍ
ما زال حاديهم بنصرٍ ينغم

وغدا اليماني يستحي إذ أنهُ
أضحى يميلُ على العدوِ ويهجمُ

ويرق للجيش الذي قبل اللقا
ينوي الفرار وللعتادِ يُسلِِّمُ

سبعون شهرا على حرب شنها من تقمص بثياب الإسلام وخدمة الحرمين الشريفين ومن ورائه أمريكا والصهاينة
سبعون شهرا زادت المعتدين خبالا وانحدارا وانحطاطا وزادت اليمنيين قوة وعنفوانا وإيمانا وثباتا
لم يكن يخطر في بال خائن الحرمين الشريفين ومن معه من صهاينة العرب وسيدهم الغربي أن المعركة ستستمر ست سنوات فأعلى سقف لهم كان ستة أشهر إن قاوم اليمنيون وبعدها يتم تسليم اليمن للكيان الصهيوني والسيد الأمريكي وتصبح اليمن أول دولة تستقبل قطعان الصهاينة ليرمموا تراثهم المزعوم في اليمن.
أضحى الانتصار قاب قوسين أو أدنى فهذا الأشتر وصل إلى خيمة ثعابين المكر والدهاء وسيعانق المجاهدين حورية الجمال والكمال عاصمة دولة سبأ.
ستحتفي مأرب التاريخ والأصالة بخيرة المجاهدين وتُلبِسهم أشعةُ شمسها وشاحَ النصر وقد انعتقت من رجس المحتلين وأذنابهم وطَرَدَ أحرارُ قبائلِها وبطونها محتلي الأرض ومنتهكي العرض.
إننا في تنظيم مستقبل العدالة نطلق نداء مهما لشعبنا اليمني العظيم والعزيز في الساعات الحاسمة لنصر كبير ومؤزر ولكي لا تضيع تضحياته الكبيرة من شهداء وجرحى ومفقودين ومدن وقرى تَدمرتْ وبنىً تحتية انتهت وانمحت،نداء لأخوتنا في الدين وشركائنا في الوطن ونظرائنا في الخلق
نداء لكل أتباع المذاهب وأبناء الوطن وبطون القبائل
بأن يهبوا هبة شعبية مُشرِّفة لمساندة المجاهدين الصامدين والمسطرين أعظم الملاحم في معركة تحرير الأرض والإنسان من عبودية واحتلال أمراء النفط وأباطرة الشر والرذيلة.
المعركة اليوم مصيرية وهي معركة تطهير البلاد من رجس المحتل وحفظ كرامة كل رجل وامرأة في هذا الشعب الكريم ولا بد من رفد الجبهات بالمال والقوافل والمجاهدين وتمتين أواصر الأخوة وتعزيز الاصطفاف والالتفاف حول القيادة الثورية الحكيمة المتمثلة في السيد عبدالملك الحوثي.
على النخب الفكرية والثقافية والسياسية والقبلية ومنظمات المجتمع المدني القيام بدورها أمام دينها ووطنها وإنسانيتها في مختلف الجبهات والمجالات
كما ندعو كل حر وشريف من مشائخ ووجهاء اليمن والقيادات العسكرية والأمنية والأفراد الموجودين في مأرب إلى العودة إلى صف الوطن فالعدوان يقتل كل اليمنيين بلا استثناء ويستبيح كل المحرمات في حق كل يمني ويمنية وليعلموا أن أخوتهم من أبناء الجيش واللجان الشعبية أرأف بهم من هذا العدو الذي قتل ويقتل وسيقتل بلا رحمة من يقاتلون معه وفي صفه من أبناء اليمن أولئك الذين تترس بهم ضد أبناء شعبهم ولقد قتلهم بكل بشاعة دون أن يرف له جفن أو يرق له قلب.
نصرنا بفضل الله محتوم وعدونا بقوة الله مهزوم.
وصدق الله العلي العظيم إذ يقول (أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ) سورة الحج المباركة آية (39)

رابط مختصر